صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 44

الموضوع: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

  1. Lightbulb سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    سرُّ السعادة
    وإكسير الحياة



    فضيلة الشيخ
    أ.د . لُطف الله بن مُلا عبد العظيم خوجه
    جزاه الله تعالى خيراً
    ===========
    بسم الله الرحمن الرحيم

    هدف الوجود عبادة المعبود..

    { وما خلقنا السماء والأرض وما بينهما باطلا
    ذلك ظن الذين كفروا
    فويل للذين كفروا من النار }.

    لم يخلقهما باطلا،

    بل بالحق:

    { وما خلقنا السموات والأرض وما بينهما
    إلا بالحق }.

    والحق هو عبادة الله وحده:

    { ذلك بأن الله هو الحق
    وأن ما يدعون من دونه هو الباطل }.

    فدوران الحق عليه؛
    بإفراده وحده بالعبادة،
    في الباطن بالحب،
    وفي الظاهر بالطاعة،

    فهو الغاية من الخلق:

    { وما خلقت الجن والإنس
    إلا ليعبدون }.

    أرسل الله الرسل،
    وكانت قضيتهم الكبرى والأولى
    هي تعبيد الناس لله تعالى وحده:

    { ينزل الملائكة بالروح من أمره
    على من يشاء من عباده
    أن أنذروا أنه لا إله إلا أنا
    فاعبدون
    }.

    فما من نبي إلا ابتدأ قومه بقوله:
    { اعبدوا الله ما لكم من إله غيره }.

    وعليه درج وبه وإليه انتهى،

    قال النبي صلى الله عليه وسلم في مرض موته:

    ( لعنة الله على اليهود والنصارى
    اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد ).



  2. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    وقد ذكروا لأقوامهم

    أن الشرط ما بينهم وبين خالقهم ورازقهم:
    قيامهم بهذا الحق.


    فإن وفوّا، فأسلموا الوجه له،
    نالوا ثوابه،

    وإن قصروا استحقوا من العقاب بقدر ذلك،
    إلا أن يرحمهم الله،
    والله يغفر لمن يشاء،
    وإن أعرضوا خلدهم في جهنم.

    { إنه من يشرك بالله
    فقد حرَّم الله عليه الجنة
    ومأواه النار
    وما للظالمين من أنصار
    }.



  3. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    ونحن نؤمن بأن علينا أن نرعى ما جاءت به الرسل،
    ونحن تحت مظلة رسالة محمدية خاتمة كاملة،

    ظهر فيها
    تعظيم التوحيد لله تعالى
    بالخبر الصادق الذي لا يكذب،
    فصَّله تفصيلًا،
    حيث التمسناه فوجدناه موضوعا في الأركان،
    وفي مراتب الدين،
    في مقدمها وأولها.


  4. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    فهو الركن الأول من أركان الإسلام؛
    فإن شهادة أن لا إله إلا الله
    ليس إلا تفسيرًا وشعارًا
    للتوحيد
    الإلهي،

    ومعناه:

    أشهد أنه لا معبود
    يستحق أن يُعبد وحده
    إلا الله تعالى .


  5. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    وهو في الركن الأول من أركان الإيمان؛

    فإن قوله:

    (أن تؤمن بالله).

    معناه:

    بوجوده،
    وربوبيته،
    وألوهيته،
    وأسمائه وصفاته.

    فالإيمان بألوهيته هو:

    التصديق والإقرار
    بأنه وحده الإله المعبود.


  6. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    وأما
    مرتبة الإحسان

    فكله لهذا
    التوحيد خالصًا؛

    فهو:
    (أن تعبد الله كأنك تراه).

    أي
    تفرده وحده بالعبادات لا شريك له،
    بالغًا بإخلاصك
    درجة استحضار رؤيتك له بقلبك.


    فإن تعذَّر هذا المقام،

    فدونه:
    (فإن لم تكن تراه، فإنه يراك).

    أن تعبده مستحضرًا رؤيته لك.


  7. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    هذا المقام للتوحيد من الدين،
    ليفرض علينا فرضا لازما واجبا:
    أن نعقد له المجامع، والمدارسات،
    والندوات، واللقاءات، والمحاضرات.
    لنكشف عن أسراره ووسائله،
    ودقائقه وغاياته، وفوائده ومحاسنه،
    ونجيب عن سؤالاته،
    وتفاصيل أحواله،
    ونميزه عن نقيضه
    الشرك الأصغر والأكبر.


  8. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    يحملنا على ذلك منزلته
    التي فاقت منازل قضايا أخرى،
    قفزت إلى أعلى درجات الأولوية،
    كجمع الكلمة،
    وتحسين الأخلاق والمعاملة،
    وعلاج أدواء النفس،
    وأمراض المجتمع، وعمارة الدنيا.
    على إقرار بأهميتها،

    لكنها بحسب ما سبق من النصوص،
    هي دون أهمية ومنزلة
    التوحيد الإلهي،
    الذي لم ينله من الرعاية والعناية
    عُشر ما ناله ما سواه من القضايا.


  9. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    والحاجة تزيد مع رؤية ورصد واقع
    بعيد عن روح هذا التوحيد،
    وإخلال ظاهر به،
    تمثَّل في أضرحة ومزارات ملأت البلاد،
    تشبعت بها طائفتان تنظيرًا وتطبيقًا:
    الشيعة،والصوفية.


  10. افتراضي رد: سر السعادة وإكسير الحياة - لفضيلة الشيخ لُطف الله خوجه

    فقدموا لها القرابين،
    والصلوات عندها، وطافوا بها،
    ونادوا واستغاثوا،
    وأغدقوا على صناديق النذور،
    فساقوا أموالهم - على فقر وعوز -
    فانتفع بها سدنة الأضرحة
    لا أحد سواهم،

    فبذلوا قلوبهم، وقربانهم،
    وقرباتهم، وأموالهم
    لمن لا يستجيب لهم
    إلى يوم القيامة
    .


صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تابعونا عبر تويتر